نظرة عامة على أنواع مختلفة من عدم تحمل الجلوتين

المنتجات حسب الفئة معلومات طبية

بسبب الاضطرابات المختلفة وعدم التحمل، يتزايد بشكل واسع عدد الأشخاص الذين يتخلصون من الجلوتين من وجباتهم الغذائية. و الجلوتين هو مصطلح يشير إلى مجموعة من البروتينات الموجودة في الحبوب مثل القمح، الشعير، االحنطة، الجودار، الكاموت والتريتيكال (ناتج عن تصالب القمح والجاودار). 

توفر القائمة أدناه نظرة عامة عن أنواع مختلفة من عدم تحمل الجلوتين: 

مرض السيلياك هو اضطراب في المناعة الذاتية. بالنسبة للأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي، فإن تناول الجلوتين، حتى بكميات صغيرة، يسبب التهابًا مزمنًا وضمورًا في الزُغَابَة المعوية. واتباع نظام غذائي صارم وخالي من الجلوتين مدى الحياة يخفف من أعراض مرض السيلياك. 

أظهرت العديد من الدراسات أن حساسية الجلوتين والقمح مرتبطة بفرط الحساسية للجلوتين أو بعض مكونات القمح وذلك دون تشخيص مرض السلياك أو حساسية القمح. وتؤدي حساسية الجلوتين والقمح إلى أعراض مثل الصداع، الغثيان، عسر الهضم، التعب، آلام العضلات وعدد من الشكاوى الأخرى. كما يمكن أن تختفي هذه الأعراض مرة أخرى إذا اتبع المريض نظامًا غذائيًا خالي من الجلوتين لفترة معينة. 

عند الأشخاص المصابين بحساسية القمح، يتفاعل الجهاز المناعي بشكل مفرط مع مكونات البروتين الموجودة في القمح والتي تكون عادةً غير ضارة تمامًا. وتظهر الحساسية عادة مع تفاعلات الجلد والجهاز التنفسي العلوي. لذلك يستلزم العلاج، الامتثال الصارم واتباع نظام غذائي خالي من القمح. 

متلازمة القولون العصبي (IBS) هو اضطراب شائع يؤثر على الأمعاء الغليظة. تشمل العلامات وأعراض القولون العصبي الانتفاخ، الإمساك، الإسهال وآلام البطن، مما قد تؤثر بشدة وستحتاج إلى إدارتها على المدى الطويل. 

ومع ذلك، قبل تشخيص القولون العصبي، يجب الاستبعاد بشكل تام الأسباب مثل مرض السيلياك وحساسية الجلوتين والقمح أو أنواع أخرى من الحساسيات.